السمعيات

تساعد حاسة السمع عند البشر على التواصل،  لذلك يمكن أن يؤدي فقدانها إلى الانعزال، ويؤثر على جودة حياتك. هدفنا في ReSound هو إعادة حاسة السمع إليك، بطريقة تُنسي جميع من حولك أنك فقدتها من الأساس. أكثر ما يهم مستخدمي المعينات السمعية هو إمكانية السمع في مختلف البيئات والمواقف، بجودة صوت طبيعية.

           تجربة سمعية طبيعية  

تعني التجربة السمعية الطبيعية أنك ستتمكن من إدراك كل ما يحدث من حولك، والتركيز على ما تريد الاستماع إليه، ومتابعة المحادثات دون أي مجهود، ودون أن تتسبب الأصوات الأخرى في تشتيت انتباهك.

تقنية الصوت المحيطي من  ReSound  

تقنية الصوت المحيطي من ReSound هي وسيلتنا الحصرية لمعالجة الأصوات بشكل يحاكي الأذن البشرية الطبيعية. وباستخدام هذه التقنية المتطورة، يمكننا تحقيق الاستفادة القصوى من قدرتك الطبيعية على إدراك الأصوات، وتحديد الاتجاه الذي تأتي منه، والاستماع إلى الكلام بوضوح وسط الضوضاء المحيطة.  

        استمع أكثر مما تتصور  

تستخدم ReSound التقنيات المتطورة المثبت فعاليتها وكفاءتها، للتعرف على الأصوات بدقة وسط الضوضاء، وضبط الإعدادات بشكل تلقائي، حتى يتسنى لك الاستماع إلى الكلام بوضوح، دون حجب الأصوات المحيطة.


 تقنية توجيه الأصوات لكلتا الأذنين الثالثة

تساعدك تقنية توجيه الأصوات لكلتا الأذنين المتطورة أو المعروفة بتقنية                (Binaural Directionality III) على الاستماع للأصوات المحيطة بك بنسبة 80% أكثر، مع الاستمتاع بصوت نقي وواضح، مقارنة بالمعينات السمعية المتطورة الأخرى.

الركائز الأربع الأساسية للسمع الذكي

اختصاصي عناية بالسمع من ReSound يتعامل مع مريض أثناء أحد المواعيد.